المشروع العقاري "مدينة الموظفين" بدكار مشروع طموح وذو أهمية اجتماعية كبرى

المشروع العقاري "مدينة الموظفين" بدكار مشروع طموح وذو أهمية اجتماعية كبرى
الأربعاء 27 ماي 2015 - 12:11

أكد وزير التجديد الحضري والبيئة وإطار العيش، السيد ديين فاربا سار، أن المشروع العقاري "مدينة الموظفين" بدكار، الذي قام الملك محمد السادس، والرئيس السينغالي، ماكي سال، بزيارة له أمس الثلاثاء 26 ماي، مشروع طموح ويكتسي أهمية اجتماعية كبرى.

وقال السيد فاربا سار في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة، إن هذا المشروع يندرج في إطار برنامج للسكن ينجز بشراكة مع شركة "بيكوك انفستمنت"، فرع المجموعة المغربية "هول ماركوم"، التي حققت منجزات مهمة، موضحا أنه تم إلى حدود الآن 220 وحدة سكنية وفي إطار الشطر الأول الذي يهم بناء 1220 وحدة سكنية".

وأكد الوزير السينغالي أن هذه المدينة ستتوفر على جميع المرافق الضرورية، مبرزا "الجانب الاجتماعي الذي تم بالفعل أخذه بعين الاعتبار".

وأبرز السيد فاربا سار، من جهة أخرى، العلاقات المتميزة القائمة بين المغرب والسينغال، مشيرا إلى أن "التعاون والعلاقات الدبلوماسية جيدة جدا".

ويندرج مشروع "مدينة الموظفين، الذي يغطي مساحة إجمالية من 73 هكتارا، ويتطلب استثمارات بقيمة 37 مليار فرنك إفريقي، في إطار التزام المملكة، وبدعم قوي من جلالة الملك، بالمساهمة في التنمية السوسيو-اقتصادية للدول الصديقية والشقيقة، ومن ضمنها السينغال، وذلك عبر مشاريع ذات وقع اجتماعي قوي.

كما يعكس هذا المشروع مقاربة الشراكة المربحة للطرفين التي تعد أساس السياسة الإفريقية للمملكة، الرامية إلى وضع الخبرة المغربية ، التي تحظى بتقدير كبير في مجال السكن والسكنى، رهن إشارة بلدان القارة بصفة عامة، والسينغال على وجه الخصوص ، وذلك في إطار الشراكة جنوب-جنوب.

المصدر : ميدي1تيفي.كوم وومع
البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :
عاجل