اجتماع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية .. هل تتحمل روسيا مسؤوليتها؟

اجتماع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية .. هل تتحمل روسيا مسؤوليتها؟
الإثنين 19 نونبر 2018 - 09:16
تعقد منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، اليوم الاثنين 19 نونبر، اجتماعا رفيع المستوى في لاهاي يرتقب أن يشهد مواجهة بين القوى الكبرى على خلفية فضيحة تجسس روسية والصلاحيات الجديدة التي مُنحت للهيئة لتمكينها من تحديد المسؤولين عن الهجمات بالأسلحة السامة.
 
وسيكون الاجتماع الأول للهيئة الرقابية الدولية المكلفة بتخليص العالم من الأسلحة الكيميائية منذ اتفقت الدول الأعضاء في يونيو على السماح لها بتوجيه أصابع الاتهام للجهات المسؤولة عن تنفيذ هجمات كيميائية.
 
وتعارض روسيا هذه الصلاحيات الجديدة التي ستبدأ المنظمة بموجبها اعتبارا من مطلع العام المقبل تحميل المسؤولية عن الهجمات الكيميائية في سوريا، حيث تدعم موسكو نظام الرئيس بشار الأسد.
 
والاجتماع هو الأول كذلك منذ طرد أربعة روس اتهمتهم السلطات الهولندية في أكتوبر بمحاولة اختراق نظام حواسيب المنظمة باستخدام معدات الكترونية كانت مخبأة في سيارة مركونة خارج فندق قريب.
 
وكانت المنظمة في تلك الأثناء تحقق في هجوم بغاز للأعصاب استهدف العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال في مدينة سالزبري البريطانية وفي هجوم كيميائي كبير وقع في سوريا.
 
ونقلت وكالة "تاس" الإخبارية عن مندوب روسيا لدى المنظمة ألكسندر شولغن تعليقه على الاجتماع بالقول "سيكون نقاشا حاميا".
 
وأضاف المندوب الروسي أن الصلاحيات الجديدة الممنوحة للمنظمة "تتعارض مع نص معاهدة (حظر الأسلحة) الكيميائية"، مضيفا أن العديد من الدول تعارض كذلك خطط زيادة ميزانية الهيئة.
 
وحذرت موسكو في وقت سابق من أن الصلاحيات الجديدة قد تحول المنظمة إلى سفينة غارقة مثل "تايتانيك" وألمحت إلى إمكانية انسحابها منها.
 
بدورها، ذكرت الولايات المتحدة في وقت سابق هذا الشهر أنها تستعد لفرض مزيد من العقوبات على موسكو على خلفية اعتداء سالزبري، الذي تشير بريطانيا إلى أنه تم باستخدام "نوفيتشوك"، وهو غاز أعصاب تم تطويره في الحقبة السوفياتية.
 
وتوضح منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن اجتماع الدول الأعضاء البالغ عددهم 193 والذي سيستمر لأسبوعين يهدف إلى "مناقشة مستقبل المنظمة".
 
لكن المدير العام الجديد للمنظمة فرناندو أرياس الذي سيلقي كلمة افتتاحية الاثنين، أقر في مقابلة الأسبوع الماضي بأن الهيئة "تمر بفترة صعبة".
 
   
المصدر : ميدي1 تيفي.كوم و (أ.ف.ب)
البث المباشر لقناة مدي 1 تي في :
عاجل